الرئيسية / عام / جزاء الصائمين الدخول من باب الريان فشمروا

جزاء الصائمين الدخول من باب الريان فشمروا


عن سهل بن سعد رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم
قال
إن في الجنة باباً يُقال له الريان يدخل منه الصائمون يوم
القيامة لا يدخل منه أحدٌ غيرُهُم فإذا دخلوا أُغلق فلم
يدخل منه أحدٌ ” رواه البخاري ومسلم والنسائي والترمذي
وزاد : ” ومن دخله لم يظمأ أبداً “

وابن خزيمة في صحيحه إلا أنه قال
فإذا دخل أحدُهٌم أُغلقَ
منْ دخلَ شرِبَ ، ومنْ شَرِبَ لمْ يظمأ أبداً “

فوائد الحديث :
الريان
من الري ضد العطش أنهارٌ عذبةٌ جارية و هذا
جزاء العطش في حياته ابتغاء مرضات الله تعالى

فيدعى الصائم من هذا الباب تكريماً له و مزيد عناية .

و قوله ” إن في الجنة ” لم يقل إن للجنة ليشعر
أن لهذا الباب من النعم و الراحة ما في الجنة
فيكون أبلغ في التشويق لهذا النعيم .
قال الشيخ صالح بن عبدالله العصيمي
حفظه الله أبواب الجنة عُلّقت بالأعمال فأهل الصلاة يدعون من باب الصلاة و أهل الجهاد يدعون من باب الجهاد و أهل الصدقة يدعون من باب الصدقة أما أهل الصيام فيدعون من باب الريان و ليس من باب الصيام و ذلك لأن معنى الصيام في اللغة : الإمساك و في الإمساك كرهٌ فسُمّي الباب الذي يدخله الصائم بضد الإمساك و ضد الإمساك هو ( الريان ) و هو الذي يُروي قاصديه و هذا جزاء الصائم

اقراء ايضا  ملابس رجالي للبحر , شياكة زوجك على البحر


[.hx hgwhzldk hg]o,g lk fhf hgvdhk talv,h

اقراء ايضا

شاهد أيضاً

اعشاب سحرية لحرق الدهون في رمضان

إن كنتي بدأتي تلاحظين زيادة وزنك وتراكم الدهون في بعض المناطق من جسمك، نتيجة ضعفك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *